ثقافة وعلوم

باحث سوري يحصد جائزة ملك السويد للعلوم والتكنولوجيا

باحث سوري يحصد جائزة ملك السويد للعلوم والتكنولوجيا

استفاق العرب والسوريون الإثنين 20 مايو على خبر مفرح لجاليتهم في السويد، حيث تم الإعلان عن فوز العالم والباحث السوري مأمون خالد طاهر بجائزة ملك السويد للعلوم والتكنولوجيا.
وحصل العالم والباحث السوري، مأمون خالد طاهر على هذه الجائزة باعتباره صاحب أفضل بحث علمي له تأثير إيجابي في تطوير الحضارة الإنسانية.

مسار علمي متميز

مأمون طاهر السوري الفائز بجائزة ملك السويد للعلوم والتكنولوجيا

اهتم الباحث السوري بتطوير مادة الغرافين الكربونية وتطبيقها في صناعات مختلفة، حيث نجح خلال سنة 2017 في تطوير هذه المادة بمادة هجينة جديدة في معهد انغستروم للتكنولوجيا في جامعة أوبسالا السويدية.
ومأمون خالد طاهر من خريجي الهندسة الطبية الحيوية في جامعة حلب سنة 2009، وهو حاصل على شهادة الماجستير الأوروبية المشتركة في هندسة علوم المواد الهندسية المتقدمة، من جامعتي السارلاند في ألمانيا وجامعة لوليو التقنية في السويد.

اختراع فريد

 باحث سوري يطور مادة تستخدم في الصناعات الميكانيكية

يؤكد طاهر، الحاصل على شهادة الدكتوراه في الهندسة الكيميائية من جامعة لوليو السويدية، أن المادة المطورة التي حظي ببراءة اختراعها على المستوى الدولي، والمطورة عن مادةالغرافين الكربونية، التي تم عزلها لأول مرة في سنة 2004 من قبل باحثين في جامعة مانشستر البريطانية، هي مادة غرافينية هجينة، تسمح بإنتاج كميات كبيرة منها وتطبيقها في الصناعة دون أن يخسر الغرافين خصائصه الفريدة.
ويمكن استخدام هذه المادة في العديد من الصناعات الميكانيكية والحرارية والكهربائية، حيث تتميز بخصائص تسمح بإضافة مادة الغرافين المطورة إلى المواد البلاستيكية لتجعل منها ذات ناقلية كهربائية.
وأكد الباحث السوري أن الحصول على هذه الجائزة هو حلمٌ راوده منذ مدة، في سعيه لتطوير مساره العلمي وتأسيس مسيرة أكاديمية عالية المستوى في بلد يهتم بالعلوم والعلماء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق